مدير الأمن الوطني يشدّد على تكثيف الجهود

  • PDF


لمحاربة الجريمة الحضرية 
مدير الأمن الوطني يشدّد على تكثيف الجهود 


* خليفة أونيسي يشرف على لقاء داخلي مع رؤساء أمن ولايات شرق البلاد


تولي السلطات العليا أهمية بالغة لملف محاربة الجريمة بمختلف أشكالها وذلك طبقا لقرار رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون الذي أسدى تعليمات صارمة من أجل وضع حد لظاهرة تفشي الجريمة عبر ربوع القطر الجزائري مما يتوجب تكثيف الجهود من قبل المصالح الأمنية لبسط الأمن والطمأنينة.


ي. تيشات
وشدّد المديرالعام للأمن الوطني خليفة أونيسي خلال إشرافه بمقر أمن ولاية سطيف على لقاء داخلي مع رؤساء أمن الولايات لناحية شرق البلاد بحضور مديرين مركزيين ورؤساء المصالح الجهوية للشرطة لذات الجهة وذلك في إطار الاستعدادات لمرافقة الدخول الاجتماعي وتأمين مجريات امتحانات شهادتي التعليم المتوسط والباكالوريا والدخول المدرسي والجامعي على ضرورة تكثيف الجهود لمحاربة والجريمة الحضرية ومرافقة المواطن وتقديم خدمة عمومية ترقى إلى تطلعاته بما يعزز الشعور بالأمن والطمأنينة لديه حسب ما ورد في بيان للمديرية العامة للأمن الوطني مضيفا أن المدير العام للأمن الوطني أكد أيضا على مضاعفة الجهود الميدانية والعملياتية في مجال محاربة الجريمة بكل أشكالها بما في ذلك الجرائم المعلوماتية والجريمة المنظمة العابرة للحدود والجرائم الاقتصادية وشبكات الهجرة غير الشرعية.
كما أكد المدير العام للأمن الوطني على تكثيف الجهود وتسخير كل الطاقات البشرية والإمكانات المادية لمحاربة الجريمة الحضرية والسهرعلى تطبيق القوانين بكل صرامة ومجابهة ظاهرة الاعتداءات على الأشخاص والممتلكات والتصدي بحزم لحاملي ومستعملي الأسلحة المحظورة وكل ما من شأنه المساس بأمن وسكينة المواطن داخل الأحياء السكنية مشددا ذات المسؤول على مواصلة العمل التوعوي لفائدة مختلف الفئات الاجتماعية بإشراك فعاليات المجتمع المدني ووسائل الإعلام الوطنية حسب ما جاء في البيان.