القاتل الصامت يواصل الفَتْك بالجزائريين

  • PDF


هلاك 38 شخصاً اختناقاً بالغاز خلال جانفي
القاتل الصامت يواصل الفَتْك بالجزائريين


كشفت المديرية العامة للحماية المدنية أمس الاثنين عن هلاك 38 شخصًا اختناقًا بغاز أحادي الكربون أو ما يُعرف بالقاتل الصامت ونجاة 483 آخرين من موت محقق بعد إسعافهم في شهر جانفي المنقضي وعليه يتوجب الاستعانة بكاشف غاز أحادي الكربون كوسيلة إنذار وتقيّد كافة المواطنين بالإجراءات الوقائية للتقليل من حالات الاختناق بغاز أحادي الكربون.
 
ي. تيشات
سجّلت مصالح الحماية المدنية وفاة شخص 38 شخص بغاز أحادي الكربون خلال شهر جانفي المنقضي بتسجيل تسع وفيات خلال الـ 72 ساعة التي سبقت نهار أمس الاثنين بكل من قسنطينة معسكري المدية وسوق أهراس مشيرة أنّ حالات الاختناق مرتبطة بالإقبال بكثرة على استعمال وسائل التدفئة المختلفة وسخانات الماء خلال هذه الفترة الشتوية حيث ذكرت مديرية الحماية المدنية أنّ هذا النوع من الحوادث يقع نتيجة أخطاء في تطبيق تدابير الوقاية على غرار نقص أو انعدام التهوية داخل المنازل السكنية التركيب السيئ قدم الأجهزة واستعمال أجهزة مخصصة للطبخ كوسيلة للتدفئة داخل المنازل والمحلات. 
وشدّدت مصالح الحماية المدنية على أهمية تقيّد كافة المواطنين بالإجراءات الوقائية للتقليل من حالات الاختناق بغاز أحادي الكربون وضرورة أخذ المزيد من الحيطة والحذر مع اتباع النصائح الوقائية الإجبارية منها عدم سد فتحات التهوية وعدم ترك محرك السيارة يعمل في مرآب مغلق وعدم استعمال وسائل التدفئة في الأماكن التي تنعدم فيها التهوية علاوة على إجراء صيانة دورية ودائمة لمختلف أجهزة التدفئة من طرف أخصائي في الترصيص وتجنب استعمال الوسائل التقليدية مثل (الطابونات) أو آلات الطبخ كوسائل تدفئة وعليه دعت مصالح الحماية المدنية إلى الاستعانة بكاشف غاز أحادي الكربون كوسيلة إنذار وفي حال وجود خطر شدّدت على ضرورة تهوية المكان والاتصال فورًا بالحماية المدنية على رقم النجدة (14) والرقم الأخضر(1021) مع تحديد طبيعة الخطر والعنوان بالضبط من أجل التكفل السريع والفعّال.
 
هلاك 5 أشخاص في حوادث مرور خلال 24 ساعة
كشفت المديرية العامة للحماية المدنية امس الاثنين عن هلاك خمسة أشخاص وإصابة 164 آخرين في حوادث مرور شهدتها الـ 24 ساعة التي سبقت نهار امس مشيرة أنّ وحداتها قامت في الأسبوع الأخير بـ170 تدخلاً في حوادث مرور وقعت على مستوى عدة ولايات من الوطن أدت إلى هلاك 5 أشخاص وإصابة 164 آخرين بجروح مختلفة ومتفاوتة الخطورة كما تم على صعيد آخر الاستنجاد بمصالح الحماية المدنية لتقديم الإسعافات الأولية لـ 12 شخصا بكل من باتنة وبسكرة وبشار وقسنطينة وغرداية يعانون من صعوبات وضيق في التنفس جراء استنشاقهم لغاز أحادي الكربون المنبعث من أجهزة التدفئة وسخانات المياه كما تدخلت وحدات الحماية المدنية لولاية البليدة إثر تسرب غاز المدينة متبوع بانفجار داخل منزل أرضي نجم عنه إصابة شخص بحروق وجروح مختلفة..
أما فيما يخص نشاطاتها المتعلقة بالوقاية من انتشار فيروس كوفيد-19 أحصت وحدات الحماية المدنية خلال نفس الفترة 25 عملية تحسيسية لفائدة المواطنين لحثهم وتذكيرهم بضرورة احترام قواعد الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي بالإضافة إلى 37 عملية تعقيم شملت منشآت وهياكل عمومية وخاصة والمجمعات السكنية والشوارع ن حيث بلغ عدد تدخلات وحدات الحماية المدنية خلال الفترة المذكورة 2977 تدخلا عبر عدة مناطق من الوطن شملت حوادث المرور والحوادث المنزلية وعمليات الإجلاء الصحي وإخماد الحرائق والأجهزة الأمنية.