حربٌ مستمرةٌ على الإجرام

  • PDF

الأمن الوطني يعرض حصيلة نشاطاته..
حربٌ مستمرةٌ على الإجرام
* معالجة 205 آلاف قضية توبع فيها قرابة 282 ألف شخص خلال 2021

يواصل جهاز الأمن الوطني حربه المستمرة على الإجرام والمجرمين وهو ما تشير إليه الحصيلة السنوية لنشاطات المصالح العملياتية للجهاز لسنة 2021 المقدمة أول أمس الخميس 148 296 قضية إجرام مختلفة عولج منها أزيد من 205 آلاف قضية توبع فيها 271961 أما في مجال نشاطات المكتب الوطني المركزي للأنتربول خلال نفس السنة فقد تم توقيف 40 شخصا مبحوث عنه بناء على مذكرة توقيف دولية بالإضافة إلى استرجاع 229 مركبة محل بحث ورصد 50 وثيقة سفر مسروقة وضائعة.

ي. تيشات
أفاد المراقب العام للشرطة بالمديرية العامة للأمن الوطني ارزقي حاج سعيد في ندوة صحفية عقدها أول أمس الخميس بأنّ المؤشرات الأساسية للجريمة في الجزائر لسنة 2021 تنم عن ارتفاع في الجرائم خلال 2021 مقارنة بسنة 2020 مؤكدا بأنّ الجهات المعنية سجلت 148 296 قضية اجرام مختلفة عالجت منها 570 205 قضية اي ما نسبته 69 41 بالمائة حيث ذهب ضحية هذه الجرائم 105 201 شخصا فيما قدر عدد المتورطين فيها 961 271 شخص.
وتتوزع القضايا المسجلة بالدرجة الأولى على جرائم المساس بالأشخاص 163 87 قضية عولج منها 027 68 قضية والمساس بالممتلكات 332 98 قضية تمت معالجة 177 33 منها وجرائم مخالفة تشريع المخدرات 124 58 قضية عولج منها 798 57 قضية اضافة إلى الجرائم السيبرانية التي قدر عددها خلال عام 2021 بـ 4400 قضية عولج 3534 منها وفيما تعلق بالجرائم الاقتصادية والمالية فقد احصت حصيلة الامن الوطني 285 13 جريمة عالجت المصالح المختصة 164 10 قضية منها.
ولدى مقارنته لنوع الجرائم المسجلة خلال سنة 2021 فقد أكد المراقب العام للشرطة بالمديرية العامة للأمن الوطني ارزقي حاج سعيد ارتفاع جرائم المساس بالأشخاص مقارنة بسنة 2020 (+ 10.98 بالمائة) وتلك الخاصة بمخالفة تشريع المخدرات (+26.23 بالمائة) فيما شهدت الجرائم السيبرانية والاقتصادية والمالية انخفاضا قدر بـ - 15 بالمائة وبـ - 14 بالمائة على التوالي اما في مجال مكافحة المخدرات أبانت الحصيلة السنوية للأمن الوطني عن توقيف 636 69 شخص وحجز 764.9507 كلغ من القنب الهندي وأزيد من 20 كلغ من الكوكايين وقرابة 2 كلغ من الهيرويين و3586285 قرص مهلوس.

استرجاع 836 من إجمالي 1535 مركبة مسروقة
أما عن جرائم سرقة السيارات خلال سنة 2021 فقد سجلت الحصيلة سرقة 1535 مركبة تورط فيها 605 شخصا حيث تم استرجاع 836 من إجمالي هذه لمركبات.
كما أشار ذات المسؤول الأمني إلى تسجيل 132 قضية خاصة بتهريب المهاجرين تورط فيها 387 شخصا تم تقديمهم امام الجهات القضائية المعنية لافتا من جهة أخرى إلى احصاء 6930 جريمة ممارسة العنف ضد المرأة اي بزيادة قدرها + 2.18 بالمائة مقارنة بسنة 2020 اما في مجال مكافحة جرائم العنف ضد الطفولة تم تسجيل 7184 ضحية ما بين اناث وذكور تعرضوا إلى اعتداءات وضرب وجرح وسوء معاملة وابعاد فيما بلغ عدد القضايا ذات الصلة بالأحداث الجانحين 4164 اي بزيادة قدرها 12.29 بالمائة مقارنة بسنة 2020.

توقيف 40 شخصا مبحوثا عنه بناء على مذكرات دولية 
تم خلال السنة الفارطة توقيف 40 شخصا مبحوثا عنه بناء على مذكرات توقيف دولية حسب ما كشف عنه المفتش العام لمصالح المديرية العامة للأمن الوطني المراقب العام للشرطة أرزقي حاج سعيد الذي تطرق إلى نشاطات المكتب الوطني المركزي لأنتربول الجزائر حيث أفاد بأنّ سنة 2021 عرفت توقيف أربعين مبحوثا عنه بمقتضى مذكرات توقيف دولية كما تمكنت ذات المصالح من استرجاع 229 مركبة كانت هي الأخرى محل بحث من طرف منظمة الأنتربول وفي ذات الصدد رصد المكتب الوطني المركزي لأنتربول الجزائر خلال الفترة المذكورة 50 وثيقة سفر تعرضت للسرقة أو الضياع.

عصابات الأحياء... جرائم يجب محاربتها دون هوادة
عالجت المصالح العملياتية للأمن الوطني في سنة 2021 165 قضية تخص مكافحة عصابات الاحياء بالوسط الحضري تورط فيها 722 شخصا تم ايداع 479 منهم الحبس المؤقت ووضع 113 اخرين تحت الرقابة القضائية وهو ما افاد به المفتش العام للمصالح بالمديرية العامة للأمن الوطني بأنّ تحليل الظواهر الاجرامية داخل الاحياء هوعمل دائم يتم على المستوى المركزي بغرض اتخاذ اجراءات وقائية لضمان حماية المواطن وسلامته مشددا على ان مثل هذه الاجراءات ليست شرطية محضة بل تكون بمرافقة السلطات العمومية من خلال ادخال الحس الامني لدى المواطن وكل الفاعلين الاجتماعيين.
كما أكد أن الأمن الوطني يبقى دوما في خدمة المواطنين ويستجيب لنداءاته بالنسبة للعمليات التي تستهدف الاحياء لأنه من الضروري محاربة الجريمة البسيطة وكل أنواع الجرائم بدون هوادة مشيرا بالمناسبة ان التغطية الامنية تقارب نسبة 95 بالمائة في الاحياء بالوسط الحضري مشددا بقوله نحاول القيام بعملنا في ظل دراسة معمقة للظواهر الاجتماعية والاجرامية لتجسيد ما تبقى من منشآت ومراكز شرطية في مختلف الاحياء وأكّد المسؤول ذاته أن منتسبي قطاع الشرطة كانوا في الصفوف الأولى مع مختلف الشركاء لمكافحة جائحة كورونا التي تسببت في وفاة 244 شرطيا.

16892 حادث مرور خلال 2021
توفي 650 شخصا وجرح 20169 آخرون في 16892 حادث مرور شهدتها مختلف مناطق الوطن حسب الحصيلة السنوية للأمن الوطني 2021 قدمها المفتش العام للمصالح المراقب العام للشرطة بالمديرية العامة للأمن الوطني أرزقي حاج سعيد الذي أوضح أن العنصر البشري يقف بالدرجة الأولى وراء هذه الحصيلة التي شهدت تصاعدا في عدد الوفيات مقارنة بسنة 2020 بـ 14.24 بالمائة وفي عدد الجرحى +27.39 بالمائة وكذا في عدد الحوادث (+26.87 بالمائة.
وذكر ذات المصدر الأمني بأنّ سنة 2020 شهد وقوع 13314 حادث مرور ادى إلى وفاة 569 شخصا وجرح 15854 آخرين وبالنسبة لحصيلة المخالفات المرورية المسجلة خلال سنة 2021 وكشف ذات المسؤول عن تحرير 869 985 مخالفة تتوزع على مخالفات التنسيق والسحب الفوري لرخص السياقة والوضع في المحشر.