كتاب جماعي حول الاتصال داخل المؤسسة

الأحد, 27 مارس 2022

21 باحثا جامعيا جزائريا اشتركوا في تأليفه
كتاب جماعي حول الاتصال داخل المؤسسة

صدر مؤخرا عن دار النشر ألفا للوثائق الطبعة الأولى لكتاب جماعي حول الاتصال داخل المؤسسة الجزائرية بعنوان رهانات الإتصال الحديثة في المؤسسة الجزائرية بين النظرية والتطبيق – دراسات وأبحاث حسب ما علم لدى أحد منسقي الكتاب الدكتور جمال درير.
وأشار الدكتور جمال درير الذي يشغل منصب مكلف بالإعلام بالوحدة العملياتية لمؤسسة اتصالات الجزائر بولاية معسكر في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية إلى مشاركة 21 باحثا جامعيا جزائريا من تخصصات وحقول معرفية متنوعة في تأليف الكتاب الذي أشرف عليه رفقة الدكتورة شفيقة مهري.
وإشتمل الكتاب الذي جاء في 522 صفحة حسب نفس المتحدث على 15 دراسة وورقة بحثية تناولت مواضيع مختلفة لها علاقة بمفهوم ووسائل الإتصال داخل المؤسسة اعتمادا على أبحاث نظرية ودراسات ميدانية عالجت مختلف الأنواع والممارسات الإتصالية في المؤسسة الجزائرية.
وتناول المشاركون في تأليف الكتاب عدة مواضيع بشكل تفصيلي منها إتصال المؤسسة والاتصال المؤسساتي والإتصال المسؤول إضافة إلى الإتصال التنظيمي وإتصال الأزمات وإتصال المخاطر والإتصالات التسويقية المتكاملة وغيرها مع استعراض أهم العوائق والتحديات التي تواجه عمل ونجاح المنظومة الإتصالية في المؤسسة الجزائرية.
الكتاب المتاح حاليا بالصالون الدولي للكتاب هو ثاني كتاب يشارك فيه أو يؤلفه الدكتور جمال درير الذي سبق أن صدر له سنة 2020 عن دار اسامي للنشر والتوزيع بالجزائر ودار نبلاء ناشرون وموزعون بالأردن كتاب تحت عنوان الإدارة الإلكترونية: منظومة تقنية وبشرية متكاملة إضافة إلى نشره مجموعة من المقالات العلمية والدراسات في كتب جماعية ومجلات علمية.