قافلة نحو مراكش احتجاجا على مشاركة ممثلين عن الكيان الصهيوني

  • PDF


كأس العالم للمحامين: 
قافلة نحو مراكش احتجاجا على مشاركة ممثلين عن الكيان الصهيوني


أعلنت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع عن تنظيم قافلة جهوية نحو مدينة مراكش يوم السبت المقبل تحت شعار نضال مستمر من أجل إسقاط التطبيع الرياضي وكافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني المجرم وذلك بالتزامن مع افتتاح كأس العالم للمحامين في كرة القدم بمشاركة ثلاثة فرق رياضية صهيونية.
وقالت الجبهة المغربية في بيان لها : في الوقت الذي تستمر فيه اعتداءات العدو الصهيوني وجرائمه اليومية على الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته الإسلامية والمسيحية وخاصة المسجد الأقصى تتواصل ضد إرادة الشعب المغربي خطوات التطبيع الرسمي للنظام المغربي مع الكيان الصهيوني المجرم .
وتتسارع وتتوسع خطوات التطبيع لتشمل كافة المجالات حيث تقرر - يضيف البيان - تنظيم بطولة العالم للمحامين في كرة القدم بمدينة مراكش ابتداء من يوم السبت 7ماي الجاري إلى يوم الأحد الـ15 من نفس الشهربمشاركة 3 فرق رياضية للمحامين الصهاينة .
وأضاف البيان أن الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع سجلت بفخر واعتزاز المواقف المعبر عنها من طرف المحامين المغاربة وهيآتهم ومن ضمنها هيئة المحامين بمدينة مراكش التي تصدت لعملية التطبيع هاته وعبرت عن رفضها لكافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني وقاطعت هذه البطولة العالمية المشبوهة .
وكان مجلس هيئة المحامين بمراكش قد قرر خلال اجتماع استثنائي في 25 افريل المنصرم مقاطعة كأس العالم للمحامين التي ستنظم بمدينة مراكش.
ولمواجهة تطبيع نظام المخزن المفروض على الشعب المغربي أعلنت الجبهة المغربية للرأي العام الوطني والدولي عن تنظيم قافلة جهوية نحو مدينة مراكش يوم الافتتاح أي السبت7 ماي الجاري احتجاجا على استقبال الصهاينة بالمغرب.
ودعت ذات الجبهة المغربية كل مكوناتها وسائر القوى الداعمة لكفاح الشعب الفلسطيني وعموم المناضلين إلى المشاركة المكثفة في هذه القافلة الجهوية خاصة من المدن المجاورة والقريبة من مراكش .
وأكدت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع في ختام البيان على أهمية روح التعبئة والمبادرة والوحدة والصمود كما دعت إلى توفير كل الوسائل المادية واللوجستيكية والإعلامية والتعبوية الضرورية لإنجاح هذه القافلة المناهضة للتطبيع.