الحراك وراء العزوف عن الترشح

  • PDF

رجح الخبير في مجال القانون الدستوري حسن تواتي سيناريو تأجيل الانتخابات بعدما توقع عدم استيفاء الشروط اللازمة للمرشحين الوحيدين اللذين تم الاعلان عنهما أمس واللذين سيدرس المجلس الدستوري ملفيهما في غضون عشرة أيام.
وعن حلول المرحلة المقبلة أكد الخبير الدستوري تواتي لحسن في تصريح للقناة الاولى للإذاعة الوطنية أنها ستكون في إطار الدستور الجزائري الذي ضمّن بعض المواد التي يمكن من خلالها الانتقال من هذه المرحلة عن طريق المجلس الدستوري الذي هو حل في حد ذاته لانه الضامن الوحيد لاستمرارية الدولة فوفقا للمادة 181 والمادة 103 فان رئيس الدولة والمجلس الدستوري هما الضمان لاستمرارية الدولة وفي هذه الحالة على المجلس الدستوري الاعلان عن تاجيل الانتخابات لمدة شهرين عن طريق آلية اصدار ميثاق يكون مصاحب لتلك امرحلة وستكون في مرحلة انتقالية دستورية .
وأكد الخبير في مجال القانون الدستوري حسن تواتي أن الحراك الشعبي في الجزائر ساهم بشكل كبير في عزوف اغلب المرشحين لرئاسيات 2019 عن إيداع ملفاتهم لدى المجلس الدستوري.