اتصالات الجزائر يكرّم البروفيسور منتالشتة

  • PDF


اتصالات الجزائر يكرّم البروفيسور منتالشتة
نظم مجمع اتصالات الجزائر يوم الخميس بالجزائر العاصمة تكريما للبروفيسور يوسف منتالشتة تقديرا لمساهمته في تطوير مجال تكنولوجيات الإعلام والاتصال في الجزائر.
وجاء تكريم هذا الخبير الدولي البارز في نظم المعلومات خلال يوم إعلامي نظمه مجمع اتصالات الجزائر.
وبهذه المناسبة دعا الرئيس المدير العام للمجمع خالد زرات الطلاب الجزائريين إلى الاقتداء بهذا المجاهد والباحث الذي ساهم في تطوير منظومة الاتصالات السلكية واللاسلكية في الجزائر.
وكان البروفيسور يوسف منتالشتة قد ربط الجزائر بأول خط إنترنت لها في عام 1993.
وفي 1969 ساهم الخبير وهو دكتور دولة في فيزياء الجوامد في إنشاء المعهد الوطني للتكوين في الإعلام الآلي.
وفي عام 1983 منحته منظمة اليونسكو منصب مدير البرمجة المعلوماتية بين الحكومات. كما كان عضوا في مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية وعمل في الاتحاد الأوروبي بصفة خبير ومستشار.
وخلال الحقبة الاستعمارية انضم يوسف منتالشتة الذي كان طالبا آنذاك إلى الحركة الوطنية المناضلة من أجل استقلال البلاد.
وفي عام 1960 تم تعيينه في مصلحة الاتصالات بوزارة التسليح والاتصالات العامة إبان حرب التحرير الوطنية.
وبعد الاستقلال تم تكليفه بتجديد معدات وكوابل شبكة الاتصالات السلكية واللاسلكية المتضررة جراء الاستعمار الفرنسي.