انتكاسة جديدة لبرشلونة

الأربعاء, 15 سبتمبر 2021


3 هزائم متتالية بدوري أبطال أوروبا
انتكاسة جديدة لبرشلونة


أسقط بايرن ميونخ مضيفه برشلونة في عقر داره (3-0) في المباراة التي جمعتهما يوم الثلاثاء على ملعب كامب نو في مستهل مشوارهما ضمن دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وافتتح النجم الألماني توماس مولر جلاد برشلونة التسجيل للعملاق البافاري  في الدقيقة 34 من زمن الشوط الأول. قبل أن يأتي زميله المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي ويحرز هدفين متتاليين في الدقيقتين (56 و85) من زمن اللقاء ليوقع ليفان ـ غول ـ سكي على هدفه رقم 34 في آخر 33 مباراة. 
وبعد 24 انتصاراً وتعادلين في أول 26 مباراة في دوري أبطال أوروبا على أرضه وقع برشلونة في انتكاسة جديدة بالهزيمة أمام بايرن ميونيخ 3-0 الثلاثاء ليُمنى بالخسارة للمباراة الثالثة توالياً في البطولة الأوروبية الأولى على أرضه في رقم لم يحدث سابقاً.
وفي ديسمبر من عام 2020 سقط البرسا بثلاثية من جوفنتوس الإيطالي وفي فيفري 2021 انهزم 1-4 من باريس سان جيرمان الفرنسي.
وفي الجولة الثانية سيزور برشلونة نظيره بنفيكا في ملعب دا لوز يوم 29 سبتمبر قبل الذهاب لملاقاة أتليتكو في الدوري الإسباني في الثاني من الشهر المقبل.
لكن قبل العودة إلى لشبونة المدينة التي شهدت سقوطه التاريخي 2-8 ضد بايرن ميونيخ في ربع نهائي دوري الأبطال موسم 2019-2020 سيواجه فريق رونالد كومان غرناطة على أرضه في العشرين من الشهر الجاري وسيسافر إلى قادش بعدها بثلاثة أيام فيما سيستقبل ليفانتي يوم الأحد الذي يليه.


توماس مولر.. جلاد برشلونة
واصل النجم الألماني المخضرم توماس مولر حضوره المميز خلال مواجهات فريقه بايرن ميونيخ لمضيفه برشلونة الإسباني على ملعب كامب نو في اللقاء الذي أقيم مساء الثلاثاء ضمن منافسات الجولة الافتتاحية لمسابقة دوري أبطال أوروبا.
ونجح الدولي الألماني في افتتاح التسجيل لفريقه في قمة مواجهات المجموعة الخامسة للمسابقة الأوروبية بعد تسديدة من خارج منطقة الجزاء غالطت مواطنه مارك أندري تير شتيغن حارس برشلونة عند الدقيقة الـ34 من عمر اللقاء ليقوم توماس مولر بالاحتفال بطريقة استفز بها جماهير الفريق الكتالوني.
وبات مولر أكثر من سجل أهدافاً ضد فريق برشلونة في تاريخ مسابقة كأس أوروبا ودوري أبطال أوروبا برصيد سبعة أهداف في ست مباريات فيما وصل اللاعب إلى هدفه رقم 49 في دوري الابطال متجاوزاً رقم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والأوكراني أندريه شيفتشينكو.


بايرن كشف الواقع الصعب للبارصا
هاجمت الصحف الإسبانية فريق برشلونة بعد خسارته ضد بايرن ميونيخ الألماني على ملعبه بنتيجة 3ـ0 ضمن منافسات الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا معتبرة أن النسخة التي ظهر بها النادي الإسباني خلال هذه المباراة تعكس حقيقة وضع الفريق.
وكانت العبارات التي استعملتها الصحف قاسية مثل النتيجة النهائية حيث قالت صحيفة موندو ديبورتيفو أن بايرن كشف نقائص النادي الكتالوني عندما صدمه بواقعه الجديد وأن الحقيقة كانت مرّة على الجماهير التي شاهدت فريقها عاجزاً عن رد الفعل ضد بطل ألمانيا.
وفي مقال ثان قالت موندو ديبورتيفو أن المباراة تدرجت بالنسبة إلى برشلونة من الخيبة بعد قبول هدف سريع إلى الشعور بالعجز عندما لم يقدر الفريق على رد الفعل إلى صافرات الاستهجان في نهاية اللقاء من قبل الجماهير التي عاشت خيبة كبيرة.
أما صحيفة ماركا فذكرت أن برشلونة في نسخته هذا الموسم لا يبدو قادراً على المنافسة على دوري أبطال أوروبا وقالت في تقرير عن اللقاء: برشلونة أصغر من دوري الأبطال في إشارة إلى الإهانة التي لحقت الفريق بعد هذه الخسارة.
ولم يكن عنوان صحيفة أس مختلفاً عن بقية العناوين التي انتقدت النادي الإسباني حيث أشارت إلى أن برشلونة ظهر عاجزاً عن مقاومة منافسه وأن النتيجة كانت منطقية وتعكس فارق موازين القوى إذ كان بايرن في ما يشبه النزهة .
وأشارت إذاعة كادينا إلى أن بايرن ميونيخ كان لا يقاوَم وأن المباراة كشفت فارقاً كبيراً في القدرات بين الناديين حيث عجز برشلونة عن الصمود ضد منافسه الذي كان جاهزاً بشكل كبير ونجح في تحقيق نتيجة مثالية.